جديد الموقع

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال


عادت ابنة الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومستشارته، إيفانكا، إلى العمل في البيت الأبيض، الجمعة، بعد أن جاءت نتائج اختبارها بشأن احتمال إصابتها بفيروس كورونا المستجد سلبية.

وانضمت إيفانكا إلى الرئيس ترامب وفرقة عمل مكافحة فيروس كورونا، في غرفة الصحافة بالبيت الأبيض يوم الجمعة في الإحاطة اليومية.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأميركية لموقع "ديلي ميل"، أن الابنة الأولى عادت إلى العمل، مشيرا إلى أنها، كغيرها من الموظفين والصحفيين وعناصر الخدمة السرية، تتلقى فحصا لدرجة الحرارة قبل دخول مجمع البيت الأبيض.

وكانت إيفانكا ترامب عزلت نفسها لمدة أسبوعين في منزلها، بعد اجتماع، في الخامس من مارس الجاري، مع بوزير الشؤون الداخلية الأسترالي، بيتر داتون، الذي أثبتت نتائج اختباره لاحقا إصابته بفيروس كورونا الجديد.

وإلى جانب داتون، التقت إيفانكا ترامب النائب العام بيل بار كجزء من اجتماع بين مسؤولين من بريطانيا وأستراليا وكندا ونيوزيلندا والولايات المتحدة.

ولم تظهر أي أعراض لأي مرض على إيفانكا، وكانت تجري مكالمات نيابة عن عمل الإدارة لمكافحة فيروس كورونا الجديد، أثناء عملها من المنزل.

وقال البيت الأبيض الأسبوع الماضي إنه لم تظهر أي أعراض على داتون أثناء لقائه بإيفانكا، التي لم تظهر عليها هي الأخرى أي أعراض، ولم تكن بحاجة إلى الحجر الصحي وبقيت في المنزل على سبيل الحذر.

المصدر : Sky News Arabia

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال